متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • انفوجراف: واقع الأمة وفرضية التغيير
  • أب يبكي زوجته وابنه بعد ارتقائهما إثر القصف المدفعي الذي استهدف حي باب النيرب19 07 2016..(وحسبنا الله على من ضيعوا ويضيعون أمتنا عن طريق العز والتمكين)
  • صور من مجزرة منبج بريف حلب..
  • اللهم ردنا اليك ردا جميلا....فواقع امتنا جلل..ونحن مسؤولون (صورة وتعليق)
  • كيف ابتهج الصليبيون الأمريكان بالانقلاب في #تركيا 🇹🇷 هذا ما ستعرفه مع عصام مدير
  • قصيدة: اليوم يومك فافرحي يا أنقرة (نص..ومقطع)
  • بطاقة: ما العيد إلا أن نعودَ لديننا..
  • مجزرة راح ضحيتها 13 شهيد وعدد كبير من الجرحى اثر استهداف الطيران للسوق الشعبي في مدينة اريحا بريف ادلب..
  • مليشات البوذيين الارهابيه تسحل شيخ مسلم من بورما لغايه الموت بالشارع
  • حرق المسلمين في بورما بدعم وتواطؤ من الحكومة..
  • مجزرة بلدة دركوش بريف جسر الشغور نتيجة غارة جوية من الطيران...(اللهم أيقظنا اللهم أيقظنا)
  • أطفال أصيبوا بالقصف الجوي على حي الصالحين في ثاني أيام عيد الفطر...(اللهم اغفر لنا وأيقظنا لمسؤولياتنا, وانت حسبنا على من ضيعوا أمتنا عن طريق العز والتمكين)
  • قصيدة : يا عيد عدت على العباد.. من روائع الشيخ عبد الواحد المغربي..
  • مقطع مهم خطير"ولننصر الله حق نصره لنحفظ وننصر": اعتراف اسرائيلي بدور ايران والحوثيين وداعش في مخطط صهيوني لضرب الحرمين
  • قصيدة: يا قدس..
  • من مجزرة الغوطة الشرقية اليوم 30 06 2016 مجزرة مروعة نساء وأطفال..
  • مقاطع قصيرة رائعة.... خواطر قرآنية 11-20 للشيخ محمد ضيف الله القرني
  • هل يصدق احد ان هذه البنت لها مليار ونصف مليار اخ!!! تركوها بيد كلاب ايران تنهش بها..
  • طفل سوري : "لا تاخدوني عالمقبرة مابدي موت"..
  • مقطع مرئي: الحلقة المفرغة في مأساتنا! (دقيقتان)
  • الحشد الشيعي الارهابي يقتل النازحين السنه العراقيين ويمثل بجثثهم بوحشيه لاتوصف..
  • صور أطفالنا من مجزرة القورية في ديرالزور حيث تجاوز عدد شهداء المجزرة 70 شهيداً..
  • الجثث تملأ المكان أكثر من 70 شهيد.. القورية - دير الزور..
  • مقطع إنفوجرافيك: لنجعل شهر رمضان بداية المسير نحو الصلاح والإصلاح
  • صياد تركي يعثر على طفل سوري حي يطفو على البحر وهو يبكي..
  • مونتاج للنشيد القديم المؤثر: كتبنا بالدم الغالي بيانا ... إنشاد : أبو عبد الملك (رسالة من الأبطال الصامدين وسط الجراح)
  • الحشد الشيعي الارهابي يحرق المدنيين السنه العراقيين وهم احياء..
  • مقاطع حلقات #مشتاق من 3- 7 رمضان 1437 هـ (الشيخ شايع الغبيشي)
  • مقاطع قصيرة رائعة.... خواطر قرآنية 1-10 للشيخ محمد ضيف الله القرني
  • تلبيسة 15 6 2016 : طفل يلفظ أنفاسه الأخيرة جراء إصابته نتيجة القصف بالطيران..
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    منكرات وواجبات
    الرئيسية > منكرات وواجبات >
    الإعجاب بالنفس
    إسلاميات
    28 جمادى الثانية, 1433

    أولاً: معنى الإعجاب بالنفس:

    الإعجاب بالنفس لغة:

    يطلق الإعجاب بالنفس في اللغة ويراد به:

    (أ) السرور والاستحسان تقول: أعجبه الأمر : سره ، وأعجب به: سر به.

    (ب) الزهو أو الإعظام والإكبار تقول: أعجبه الأمر أي زها به، وعظم عنده وكبر لديه، ورجل معجب أي مزهو أو معظم ومكبر لما يكون منه حسنا أو قبيحا.

    الإعجاب بالنفس اصطلاحا:

    أما في اصطلاح الدعاة أو العاملين فإن الإعجاب بالنفس هو: السرور أو الفرح بالنفس وبما يصدر عنها من أقوال أو أعمال من غير تعد أو تجاوز إلى الآخرين من الناس.

    ثانياً: أسباب الإعجاب بالنفس:

    للإعجاب بالنفس أسباب تؤدي إليه وبواعث توقع فيه نذكر منها:

    1- النشأة الأولى:

    فقد يكون السبب في الإعجاب بالنفس إنما هي النشأة الأولى، ذلك أن الإنسان قد ينشأ بين أبوين يلمس منهما أو من أحدهما: حب المحمدة ودوام تزكية النفس، إن بالحق وإن بالباطل.

    2- الإطراء والمدح في الوجه:

    وقد يكون السبب في الإعجاب بالنفس إنما هو الإطراء والمدح في الوجه دون مراعاة للآداب الشرعية المتعلقة بذلك.

    3- صحبة ذوي الإعجاب بأنفسهم:

    وقد يكون السبب في الإعجاب بالنفس إنما هي الصحبة والملازمة لنفر من ذوي الإعجاب بأنفسهم، ذلك أن الإنسان شديد المحاكاة والتأثر بصاحبه.

    4- الوقوف عند النعمة ونسيان المنعم:

    وقد يكون السب في الإعجاب إنما هو الوقوف عند النعمة ونسيان المنعم، ذلك أن هناك صنفا في العاملين إذا حباه الله نعمة من مال أو علم أو قوة أو جاه أو نحوه وقف عند النعمة ونسى المنعم.

    5- الصدارة للعمل قبل النضج وكمال التربية:

    ذلك أن ظروف العمل الإسلامي قد تفرض أن يتصدر بعض العاملين للعمل قبل أن يستوي عودهم وقبل أن تكتمل شخصيتهم.

    6- الغفلة أو الجهل بحقيقة النفس:

    ذلك أن الإنسان إذا غفل أو جهل حقيقة نفسه ربما خطر بباله أنه شيء، ويقوي الشيطان فيه هذا الخاطر حتى يصير معجباً بنفسه.

    7- عراقة النسب أو شرف الأصل:

    ذلك أن بعض العاملين قد يكون سليل بيت عريق النسب أو شريف الأصل وربما حمله ذلك على استحسان نفسه وما يصدر عنها.

    8- الإفراط أو المبالغة في التوقير والاحترام:

    ذلك أن بعض العاملين قد يحظى من الآخرين بتوقير واحترام فيهما مبالغة أو إفراط يتعارض مع هدي الإسلام ويأباها شرع الله الحنيف، كدوام الوقوف طالما أنه قائم أو قاعد، وكتقبيل يده والانحناء له والسير خلفه... إلخ.

    وإزاء هذا السلوك قد تحدثه نفسه أنه ما حظي بهذا التوقير والاحترام إلا لأن لديه من المواهب والخصائص ما ليس لغيره.

    9- الإفراط أو المبالغة في الانقياد والطاعة:

    ذلك أن بعض العاملين قد يلقى من الآخرين انقياداً وطاعة فيهما إفراط أو مبالغة لا تتفق ومنهج الله، كأن يكون هذا الانقياد وهذه الطاعة في كل شيء سواء كان معروفاً أو منكراً، خيراً أو شراً.

    10- الغفلة عن الآثار المترتبة على الإعجاب بالنفس:

    وعليه فإن العامل أو الداعية إذا لم يدرك العواقب المترتبة على الإعجاب بالنفس فإنه قد يصاب به، ولا يراه إلا أمراً بسيطاً هيناً.

    ثالثاً: آثار الإعجاب بالنفس:

    1- الوقوع في شراك الغرور بل والتكبر.

    2- الحرمان من التوفيق الإلهي.

    3- الانهيار في أوقات المحن والشدائد.

    4- النفور بل والكراهية من الآخرين.

    5- العقاب أو الانتقام الإلهي عاجلا أو آجلا.

    رابعاً: مظاهر الإعجاب بالنفس:

    1- تزكية النفس.

    2- الاستعصاء على النصيحة.

    3- الفرح بسماع عيوب الآخرين لا سيما أقرانه.

    خامساً: الطريق لعلاج الإعجاب بالنفس:

    1- التذكير دائما بحقيقة النفس الإنسانية، فقد خلقت من تراب تدوسه الأقدام، ثم من ماء مهين يأنف الناظر إليه من رؤيته، وسترد إلى هذا التراب مرة أخرى فتصير جيفة منتنة.

    2- التذكير دائما بحقيقة الدنيا والآخرة، وذلك بأن يعرف المعجب بنفسه أن الدنيا مزرعة للآخرة، وأنه مهما طال عمرها فإنها إلى زوال، وأن الآخرة إنما هي الباقية وأنها هي دار القرار.

    3- التذكير بنعم الله التي تغمر الإنسان وتحيط به من أعلى إلى أدنى كما قال سبحانه {وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا} [النحل: 18] {وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً} [لقمان: 20] فإن هذا التذكير من شأنه أن يشعر الإنسان بضعفه وفقره وحاجته إلى الله دائماً.

    4- التفكر في الموت وما بعده من منازل وما سيكون في هذه المنازل من شدائد وأهوال، فإن ذلك كفيل باقتلاع الإعجاب من النفس بل وتحصينها ضده.

    5- دوام حضور مجالس العلم، لاسيما تلك التي تدور حول علل النفس وطريق الخلاص منها.

    6- الاطلاع على أحوال المرضى وأصحاب العاهات بل والموتى، لاسيما في وقت غسلهم وتكفينهم ودفنهم، ثم زيارة القبور بين الحين والحين والتفكر في أحوال أهلها ومصيرهم، فإن ذلك يحرك الإنسان من داخله، ويحمله على اقتلاع العجب.

    7- التوصية والتأكيد على ضرورة اتباع الآداب الشرعية في الثناء والمدح والتوقير والاحترام، والانقياد والطاعة.

    8- التأخر عن المواقع الأمامية بعض الوقت، إلى أن تستقيم النفس ويصلب عودها، وتستعصي على الشيطان فإن ذلك يسهل طريق العلاج.

    9- دوام النظر في سير السلف، وكيف كانوا يتعاملون مع أنفسهم حين يرون منها مثل هذا الخلق.

    10- تعريض النفس بين الحين والحين لبعض المواقف التي تقتل كبرياءها وتضعها في موضعها الصحيح.

    11- إدراك العواقب والآثار المترتبة على الإعجاب بالنفس، فإنها ذات أثر فعال في علاج هذه الآفة والتحصن ضدها.

    12- الاستعانة بالله -عز وجل- وذلك بالدعاء والاستغاثة واللجوء إليه، أن يأخذ الله بيده، وأن يطهره من هذه الآفة.

    ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ

    * بتصرف نقلا عن كتاب (آفات على الطريق) للدكتور السيد محمد نوح.

    عدد المشاهدات: 6238


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 19 شوال, 1437
    Skip Navigation Links
  • الشيخ كشك : فضائح ثورة يوليو العسكرية التي دمرت مصر
  • طفل من حلب.. لاحظ قوة التربية الإيمانية..
  • ‏53 سبب لضعف المسلمين ذكرها علماء الأمة للسلطان عبد الحميد الثاني، في وثيقة عثمانية نادرة..
  • كاريكاتير : المشتبه الأول والوحيد..
  • "إن ينصركم الله فلا غالب لكم"..
  • استفهامات حول مصطلح «الإرهاب»..
  • تركيا – شروط حسم المعركة النهائي
  • انهزامية النفس..
  • سقط الانقلاب وسقطت معه خرافة الإعلام الحر..
  • الحجاب قبل حكم أردغان
  • دروس من محاولة الانقلاب في تركيا
  • ألحان وأحزان..
  • فهل من مدّكر؟
  • العودة إلى التربية القرآنية.. حمل الأمانة وسر التكليف..
  • إضاءة على تاريخ الحركة الإسلامية في تركيا كأول حركة إحياء إسلامي منذ إلغاء الخلافة وإقصاء الإسلام وفرض الغرب للعلمانية كبديل!!
  • دور اليهود والغرب في زرع الملهيات [ستُلهي الناس عن المسائل التي قد تُثير النزاع بيننا وبينهم]..
  • ((تأملات في الانقلاب التركي "1"))
  • وانتصر أردوغان ....(من خبير في اعداد القادة)
  • من صور ملحمة بطولة الشعب التركي في مواجهة الإنقلاب الخائن
  • الطريق إلى عفو الله.. الشيخ د. علي بادحدح..
  • الطريق إلى الحياة الطيبة.. د. محمد راتب النابلسي..
  • فاستهدوني أهدكم..
  • وعاد أردوغان أقوى..
  • مقطع: الشيخ بسام جرار: برغم الآلام فإن الأمة في طريقها للخلاص والغرب سينهار
  • تغريدات للشيخ عوض القرني عن الحرب على أهل السنة والجماعة
  • مقطع لنشيد: مازال سهم الأمس (أبو علي)
  • القرضاوي يصدر فتوى بتحريم البوكيمون..
  • من أعرض عن الله.. لابن القيم رحمه الله..
  • الصوم في عيون أطباء الشرق والغرب..
  • السعادة لمن استقام على العبادة..
  • أميركا والرقص على جراحاتنا من الفلوجة إلى حلب ووو..
  • صراع مع الشيطان.. دقائق لإيقاظ القلوب من غفلتها.. الشيخ فهد بن سعد أبا حسين..
  • المؤسسات المانحة والإعلام..
  • إنهيار النظام الأخلاقي في الغرب.. بقلم : مستشار الرئاسة الأمريكية "باتريك جيه بوكانن"
      المزيد
      التصنيف: