متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: من يحمل؟!
  • بطاقة: هل السبب موجود؟!
  • العنف في الدعوة.. لا يأتي بخير..
  • الموعظة.. والطريق إلى القلوب..
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • مذبحة لشبونة.. أحد فصول محاكم التفتيش الدموية في الأندلس..
  • بطاقة: ما أحوج الأمة..
  • بطاقة: الغفلة في زمن الشدة!
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (2)
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (1)
  • بطاقة: علامة القبول..
  • بشارة لكل من أقبل على الله تعالى.. (مقطع)
  • نداء لأصحاب الخطايا | سلطان العمري.. (مقطع)
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • الدعاة والإجازة الصيفية.. وقفات للتأمل..
  • بطاقة: نقض الغزل!!
  • بطاقة: خسارة..
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • بطاقة: الطريق الوحيد..
  • بطاقة: فكيف بنا؟!
  • بطاقة: حينما اصطلحنا..
  • بطاقة: ننتصر..
  • بطاقة: طريق النصر..
  • بطاقة: حتى لا نكون السبب..
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • بطاقة: رمضان.. دفعة قوية..
  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    مقالات
    الرئيسية > مقالات >
    السبب المنســـي في حوادث التفجيرات
    د. مهدي قاضي
    03 ذو الحجة, 1431

     - نسأل الله أن يحمى بلاد المسلمين من كل الشرور, ولا نقر أبداً هذه التفجيرات , ولكــــــــــن يؤسف ويقلق نسيـــــــــان الأمة وغفلتهــــا عن بعض الخلفيات الشرعيــــــة القدريـــــــة لحدوث مثل هذه الأحداث وعــــــــــــدم إعطاؤها ما تستحقـــــــــــــــه من التذكير والتنبيه, ,..........والمقصود بالذكر هنا مسألة الذنوب والمعاصي في المجتمعات وعلاقتهــــــــا بما يصيبها من الفتن والمشاكل والإضطرابات.

    - فبغض النظر عن الفعل وجرمه (ونشك كثيراً بأن الكفار أعداء الدين هم وراء مثل هذه التفجيرات سواءً فعلوها مباشرة أو دلســــــــوا على أناس ودفعوهـــم لذلك) إلا أن الفرد المسلم ومجتمعات المسلمين مطالبين شرعا بمراجعـــة أنفسهــــــــــــم عند حدوث أي شيء يصيبهم أياً ما كان سببه, وأن يحاسبوهـــــا وأن يتوبــــــوا إلى الله من أي تقصير وقعوا فيه, ولقد كان هذا الدأب هـــــو منهج سلفنا الصالح في أي شيء يصيبهم.

    وقد أخذوا هذا الفهم من كلام ربنا سبحانه وأحاديث رسولنا صلى الله عليه وسلم ومفاهيم ديننا العظيم: قال تعالى {وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير} (الشورى 30) وقـال صلى الله عليه وسلم في الحديث الحسن الذي رواه الترمذي عن أبي موسى الأشعري : (( لايصيب عبداً نكبة فما فوقها أو دونها إلا بذنب وما يعفو الله عنه أكثر )) وقال أيضاً صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح الذي رواه سعيد بن منصور في سننه: (( المصائب والأحزان في الدنيا جزاء )) .

    يقول الشيخ محمد محمود الصواف رحمه الله في كتابه الهام (أثــــــــر الذنوب في هدم الأمم والشعوب): (وهل في الدنيا والآخرة شر وداء وبلاء إلا وسببـــــه الذنوب والمعاصي وترك الأوامر والنواهي )

    • ** وقال الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله (( فاتقوا الله عباد الله وانظروا في أمركم وتوبوا إلى ربكم وصححوا إليه مسيرتكم واعلموا أن هذه العقوبات التي تنزل بكم أيها الأمة وهذه الفتــــــــن التي تحل بكم إنما هي من أنفسكم وبذنوبكم فأحدثوا لكل عقوبة توبة ورجوعا إلى الله ))

    • ** لن أطيل هنـــــــا في الحديث عن تأصيل هذا الجانب ونقل كلمات العلماء (وقد وضعت كلمات أخرى هامة بعد نهاية المقال أتمنى أيضاً الإطلاع عليها) فهو أصلٌ شرعي ينبغي على أمة الإسلام أن لا تنســــــــاه,........ وهو أصل معتبر في كـــــــــــــل أمور الحياة التي تحدث لنا سواء وقوع النكبات والكوارث أو قلــــــة الرزق أو ذهاب بركـــــــة أمر أو تأخـــر نزول مطــــــر أو ذل أو ضعــــف أو هـــــــوان.

    - وعلاج الأمراض أهـــــــــــم من علاج الأعراض, بـــــل هـــــــو العلاج الحقيقي الذي يجعلها لا تتكرر.

    والمرجـــــو والمؤمــــــل من كــــل الأمة وبالذات من المصلحين والدعاة والكتــــــــــاب الأفاضل أن يجعلوا التذكير بهذا الجانب أولويـــــــة في تذكيرهم وعند حديثهم عن مثل هذه الأحداث .

    • ** نعم هناك أسباب معينة ظاهرة تؤدي بشكل مباشر إلى حدوث المحن والمصائب والفتن والنكبات ويجب ألا تهمل وتهمش ,...ولكــــــــــن يجب ألا ننسى أن مــــــــــــــــن وراء هذه المظاهر والأسباب سنــــــــناً شرعية أدت إلى حصــــول وتحقـــــــــــق أثر هذه الأسباب.

    ---------------------------------------------------------------------------------------------

    هوامـــــــش وكلمات أخـــــــــــــــرى:

    1- أتمني لو أن كل مسلم قرأ هذا الكتاب البالغ الأهمية (المعاصي وأثرها على الفرد والمجتمع) للشيخ حامد بن محمد المصلح, والذي هو عبارة عن رسالة ماجستير في أكثر من 300 صفحة وطبعت عدة مرات, وقد وفق الشيخ فيه أيما توفيق وبين وأصل فيه أن الذنوب تؤثر على كـــــل شــــيء......... ولكــــــــن أيــــــــــن الأمة عن الإلتفات لمثل هذه الكتب القيمة والأسس الهامــــــة.

    -------

    2- كلمات أخرىا للعلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله وهي من خطبة منشورة له عن أثر الذنوب والمعاصي على الفرد والمجتمع ,ألقاها أيام أزمة الخليج الأولى:

    _ ( أيها المسلمون . . . إن ما أصاب الناس من ضر وضيق مالي أو أمني ، فردي أو جماعي ، فإنه بسبب معاصيهم وإهمالهم لأوامر الله ونسيانهم شريعة الله ).

    - (أيها الناس . . . إن كثيرا من الناس اليوم يعزون المصائب التي يصابون بها سواء كانت المصائب مالية اقتصادية ، أو أمنية سياسية ، يعزون هذه المصائب إلى أسباب مادية بحتة ، إلى أسباب سياسية أو سباب مالية أو أسباب حدودية . ولا شك أن هذا من قصور أفهامهم وضعف إيمانهم وغفلتهم عن تدبر كتاب الله وسنة رسوله – صلى الله عليه وسلم - . أيها المسلمون المؤمنون بالله ورسوله . . . إن وراء هذه الأسباب أسبابا شرعيـــــــــــة ، أسبابا لهذه المصائب أقوى وأعظم وأشد تأثيرا من الأسباب المادية لكن قد تكون الأسباب المادية وسيلة لما تقتضيه الأسباب الشرعية من المصائب والعقوبات . قال الله عز وجل : (( ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون )) _ سورة الروم ، الآية:41-) .

    - (عباد الله . . . إن من الناس مـــــن يشكون ويشككـــــــون في كون المعاصي سببا للمصائب وذلك لضعف إيمانهم وقلة تدبرهم لكتاب الله عز وجل) .

    - (....أيها المسلمون . . . إني أكــــــــــرر وأقول إنه يجب علينا ونحن ولله الحمد مسلمون مؤمنون أن ننظر إلى الأحداث والمصائب نظــــــــــــــرة شرعية مقرونة بكتاب الله وسنة رسوله – صلى الله عليه وسلم – ).

    --------

    3- ويقول الشيخ العلامة محمد زكريا الكاندهلوي في كتابه القيم (( أسباب سعادة المسلمين وشقاوتهم )) : - ( فالعلاج لتوقي الأمة المحمدية من المصائـــــــــــب والحوادث ومواجهة النكبات والخسائر إنما هو تركيز عنايتها بالاحتراس من المعاصي فإذا ما صدر منها شيء من الذنوب تندم عليه وتستغفر الله منه وتتوب إليه ).

    - ( إننا نشكو الحوادث والنوازل ولا نفكر أبدا فيما يجر هذه الحوادث إلينا ، ويسبب تلك النوازل لنا) .

    عدد المشاهدات: 3225


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 16 ذو القعدة, 1440
    Skip Navigation Links
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches