متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بل اسألي كيف غابت عنك أمتنا؟
  • قصيدة: يا دار يعرب هل ما زلتم عربا
  • من بين الأنقاض بكامل حجابها!
  • الطيران الروسي يقصف مشفى القدس في حي السكري بحلب ويقتل عشرات الشهداء والجرحى 27 04 2016....(نحن مسؤولون...أيقظنا الله لمسؤولياتنا).
  • مشاهد من مستشفى الفلوجة.. الحشد الشيعي يقتل العوائل السنيه العراقية بالجملة........(اللهم اغفر لنا وأيقظنا لمسؤولياتنا, وانت حسبنا على من ضيعوا أمتنا عن طريق العز والتمكين)
  • فيديو: في وصف الجنة .. أبيات من ميمية ابن القيم رحمه الله
  • شام ريف دمشق - الغوطة الشرقية : مجزرة في بلدة بالا جراء قصف مدفعي 19 04 2016..
  • من مستشفى الفلوجة.. مريم مشتاق طفلة عراقية سنيه الحشد الشيعي الارهابي قتل جميع عائلتها..
  • برنامج (العوضي وياكم) الحلقة [١٣] قصة نورة السويسرية المنقبة
  • مفطع قصيدة جرح بغداد .. يا ذبيحةٓ ذُلّنا للشاعر الشهيد -بإذن الله -محمد سعيد الجميلي
  • رؤيا في الشيخ عبدالعزيز الطريفي يرويها الشيخ د. ماهر الفحل
  • "من علامات الساعة : الاستخفاف بالدم"
  • تغريدات قيمة مؤثرة عن مأساة الفلوجة
  • الفلوجةُ (قصيدة)
  • الحشد الشيعي الارهابي خطف قريه سنيه عراقية بالكامل وتعذيبهم..
  • مونتاج رائع للنشيد المؤثر: كفى يا نفس ما كان .. إنشاد : أبو عبد الملك
  • الافذاذ معاذ ومعوذ وممتاز....مواقف في الدفاع عن النبي المعصوم صلي الله علبه وسلم
  • قبل يومين.. مجزرة بحق عائلة كاملة كانت هاربة من قصف الاحتلال الروسي في قبتان الجبل - حلب..
  • هل ذبحوا #الطفل قبل أمه؟ هل قتلوا الشيخ أمام ابنه ؟ هل صرخت طفلة ونادت أنجدوني؟ #سوريا
  • قصيدة : يا عيد عدت على العباد .. من روائع الشيخ عبد الواحد المغربي
  • سلو شباب العصر..
  • مؤثر.. حلب - حي الصاخور : انتشال الأطفال من تحت الأنقاض 16 02 2016..
  • من مجازر الاحتلال الروسي شمال حلب..
  • إنتشال الإرهابيين من تحت الأنقاض الذين استهدفتهم طائرات الاحتلال الروسي في حريتان - حلب..
  • تغريدات هامة للشيخ عوض القرني (سوريا تقاوم وواجب الامة في العودة والوحدة)..
  • صراخ الأم على أولادها و دماؤهم و أشلاؤهم تملأ البيت نتيجة القصف بالقنابل العنقودية على #الغوطة_الشرقية ..
  • الحرب الصليبية المقدسة على أهل الشام.. والأمة الإسلامية وكأن الأمر لا يعنيها..
  • المليشيات الإيرانية تقوم بإبادة طائفية لسنة العراق..
  • مجزرة المقدادية عرب العراق يبادون 13 01 2016..
  • مجزرة بمدينة سرمدا - بريف ادلب الشمالي : ترتكبها طائرات الإحتلال الروسي أودت بحياة العشرات 12 01 2016..
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    من ثلة الشرف والفخار
    الرئيسية > من ثلة الشرف والفخار >
    الداعية الذي لايرى ولايسمع ولايتكلم ولكنه يحمل قلبا أعظم من كل الحواس (مقطع)
    ساكتون/ الساحة العربية نت
    09 ربيع الأول, 1433

    الداعية الأبكم الأصم الأعمى فايز الثبيتي

    تابع هذا المقطع المؤثر

    http://www.safeshare.tv/w/zmfxTWEVaJ

    فايز الثبيتي شاب من طراز خاص .. فهو حالة نادرة .. فهو أصم .. وأبكم .. وأعمى .. لكنه مع هذا مليئ بالثقة في الله والقدرة على تحمل المشاق والصعاب وتجاوزها

    حمل هم الدعوة إلى الله .. وأصبح داعية يدعو إلى الله بأسلوب دعوي وخطابي رائع جداً .. ويحفظ الأذكار ويتقن حفظ القرآن وذلك عن طريق كتابتها على يده ومن ثم بورقة وإعادة كتابتها عدة مرات حتى أتقن الحفظ !!

    لا يتخلف أبدا عن الصلاة في المسجد على الرغم من المصاعب والمخاطر التي يواجهها من هم بمثل حالته .. ولو تشاهده تجد فيه عدة كدمات وضربات ومعظمها وهو في طريقه إلى المسجد أو العودة منه .. وعندما يؤمر بالصلاة في المنزل يقول : ــ أأضيع أجر سبع وعشرين درجة !!!

    إليكم هذا الموقف المؤثر يحكيه أحد المقربين منه حيث يقول : ذات مره عندما كان فايز أصغر سنا كان في طريقه إلى المسجد وعند نزوله من رصيف الشارع إذ بسيارة غير مسرعة نهائياً وكان قائدها يظن كما يظن كل من لانه قطع الشارع من امام سيارته .. حيث كانت إصابة اليد هي المؤلمة فبدا يُحس بالألم .. يرى فايز بأنه يستطيع النظر فصفعه صفعة قوية على وجهه ويده وعندما ركبنا إلى السيارة راح يبكى من شدة الضربة وقال : يـــــارب الــــجــــنــــة !! ولم يقل يا رب خفف مصابي أو نحو ذلك .. فأنا من شدة المنظر دمعت عيني .. فيا من تركت الصلاة أنظر إلى حال هذا وأمثاله في حرصهم على الصلاة..

    وقال ايضاً أحد أقاربه : رأيته خمس مرات تصتدم به سياره , ورأيته أكثر من مره يقع في حفر في الطريق ورايت في وجهه أثار الجروح من كثر الأستصدام بالحائط وكل هذه الامور تجري وهو متجه نحو المسجد , لم يكن ذاهباً الى ملعب , ولم يكن ذاهبا الى طلب الدنيا ولكنه متجه الى بيت الله ( المسجد) .

    فايز الثبيتي يتصل مع الناس عن طريق اللمس وإليكم بعض الامور المتعلقه به : لكي تقول له كلمة ما ( أمسك يده واكتب باصبعك على راحتها إسمك و يعرف ماذا تقول ) وعندما يلمس وجهك لمرة واحده فانه يعرفك في كل مره , ويغضب ويحزن كثيرا عندما يتلمس وجه شخص يحلق لحيته وقد بكى يوم كامل ولم يذق الفطور ولا الغداء ولا العشاء وهو يبكي بسبب أنه أخر صلاة الفجر عن وقتها وهوايته المكوث في المسجد وحفظ القرآن ويقول بأن الإيمان بالله عز وجل أهم من كل الحواس .. لذلك فهو صابر محتسب يعلم أن ما أعده الله لعباده الصالحين في الجنة خير من الدنيا الفانية

    يقول الشيخ سعيد القحطاني وهو إمام المسجد الذي يصلي فيه فايز الثبيتي .. ألقى فايز الثبيتي كلمة بالاشاره في المسجد في رمضان 1423 هـ .. هذه الكلمة لا تتعدى الخمسة عشر دقيقة تقريباً وقد أثرت في الحضور تأثيراً كبيراً .. ويُضيف قائلاً : إني لأحسب الأخ فايزاً ممن يحملون هم الدعوة إلى الله .. ربما يلقى البعض محاضرةً كاملة تستغرق ساعة أو ربما أكثر ولكنه لا يؤثر ولا يُتأثر بها .. وفايز الأصم والأبكم والأعمى يُلقي كلمة بالاشاره لا تتعدى الخمسة عشر دقيقة ويُثر في كم كبير من الحضور !! ..

    فيا تُرى من المعاق .. ؟!! هو.. ؟!! أم ... من أُعطِيَ هذه النعم وأعاق نفسه عن ذكر الله والوصول إليــــه !! ..

    هذا الرجل الذي نستحي من أنفسنا أن نقارن به أنه معاق ولكنه أفضل من كل شخص صحيح , فقد حج ثلاث مرات بعمره وحج بوالده وسوف يحج بوالدته وهو في هذه الحال ولم يفارق المسجد الحرام في كل رمضان بالعشر الأواخر منه.

    وهذا تقرير مصور عن الشيخ الداعية فايز الثبيتي

    http://www.safeshare.tv/w/lnuQvPEhOI

    فهل بقي لنا من عذر لترك الدعوة إلى الله .....؟

    عدد المشاهدات: 2919


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 25 رجب, 1437
    Skip Navigation Links
  • كاريكاتير: الطفل الجريح والجامعة
  • كاريكاتير : الموقف العربي الرسمي وجرائم الاحتلال..
  • كهنة العلم وسدنة الجامعة..
  • أحرار العالم ينشدون من تونس العدالة لفلسطين..
  • مفاسد الاستبداد..
  • دلائل إدانة الأطفال ومبررات محاكمتهم..
  • طبول حربٍ إسرائيلية جديدة أم رسائلٌ خاصة وتلميحاتٌ ذكية..
  • لا تلوموا باب الفاتيكان..
  • سياسة الأجهزة الأمنية الفلسطينية حكيمةٌ أم عميلةٌ..
  • الواتس آب والدعوة الى الله..
  • نصرةً للجبهة الشعبية في وجه سلطانٍ جائر..
  • طوبى لآل مهند الحلبي في الدنيا والآخرة..
  • تفانين إسرائيلية مجنونة لوأد الانتفاضة..
  • القدس لوحدها في مواجهة مخططات تهويد المعالم والأسماء..
  • المنافقون الجدد..
  • عبد الفتاح الشريف الشهيد الشاهد..
  • عرب يهاجرون ويهودٌ يفدون..
  • إرهاب بروكسل والمقاومة الفلسطينية..
  • المساخر اليهودية معاناة فلسطينية..
  • كاريكاتير : انتخابات أمريكية..
  • كاريكاتير: بوصلتنا!
  • المنطقة "أ" إعادة انتشار أم فرض انسحاب..
  • إعلان الحرب على فلسطين اليوم والأقصى
  • أَمَّاهُ ( رُدِّي الشَّاي اني قادم ).....
  • كاريكاتير : وزير العدل المصري يتطاول على النبي صلى الله عليه وسلم..
     أضف مشاركتك   المزيد
  • كاريكاتير: حلب والشجب العربي
  • خطبة الجمعة للدكتور أحمد بن سالم الشهري الداء والدواءوالشفاء ( أسباب عزة وهوان الأمة)
  • #التقنية في بيوتنا | م.محمد المحوري | #يوم_جديد_المجد(حلقة رائعة)
  • موعظة . فضيلة الشيخ د محمد عبدالله السحيم
  • لماذا ينتصر الأشرار؟!
  • تذكرة الآخرة..
  • تذكير مهم ومواضيع عن مآسي أمتنا والدعاء ( لا يكفي الدعاء لإخواننا؟!)
  • ((كتاب "المجتمع السعودي والتغيير" للباحث د. محمد السلومي))
  • حول الصحوة..(تغريدات رائعة للشيخ علي الفيفي)
  • اركب معنا..
  • فمن عفى وأصلح فأجره على الله..
  • أسباب النصر و الهزيمة.. (مقطع)
  • خطبة الجمعة للدكتور احمد بن سالم الشهري حرب الإعلام على الإسلام
  • برنامج بصمتك مع د.محمد العريفي | بصمتك في التوحد..
  • دمعة تائبة.. مشعل العتيبي..
  • انتشار الخبث سبب كل فساد..
  • متطلبات نجاح أسلوب التربية والتعليم..
  • لقنت النظام والمليشيات الشيعية درسا قاسيا.. كتائب الثوار تسطر البطولات في ريف اللاذقية..
  • فرحة صلاة الفجر..
  • ربنا لا تزغ قلوبنا..
  • هويتنا الإسلامية..
  • ليس حسنا.. بل قبيحا..
  • لماذا ترفض أمريكا المنطقة الآمنة بسورية؟!
  • (1500) ملف مفيد للجهات الخيرية
  • كيف تكون محاسبة النفس؟ | د. محمد راتب النابلسي..
  • كلمة قيمة للإمام المعلمي عن إنكار المنكر
  • لفتة رائعة من مدرسة(صورة)
  • 40 كلمة من كلمات الإمام الحسن البصري..
  • فضل التدبر.. أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • كاريكاتير : الشقراء والأشقر..
  • يوم جديد..
  • ماذا فعل أحفاد عائلة الدبل؟ فكرة رائعة..
  • الإعلام الجديد والإبداع- الجزء الاول..
  • الإعلام الفضائي الإيراني: 20 عاماً من الجهود..
  • أسباب نزول البلاء على المؤمن..
      المزيد
      التصنيف: