متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: البطل المفقود!!
  • بطاقة: تقع عليهن..
  • بعد الاحتلال العسكري: طهران تغزو حلفاءها إعلامياً..
  • بطاقة: تسلط عليهم ببعض ذنوبهم..
  • بطاقة: أساس حدوث الابتلاءات..
  • (مؤثر) سوريا: مجزرة مروعة في مدينة الأتارب راح ضحيتها ما يقارب 53 شهيد مدني..
  • بطاقة: الجانب الأس الأساس..
  • بطاقة : هناك خوف من تأخر النصر..
  • كاريكاتير: الذنوب والمعاصي تقيدنا..
  • الحلقة (84) من برنامج "مسلمو الروهنجيا" حول فلم الروهنغيا اﻻضطهاد اﻷحمر..
  • يا أحرفي..
  • الروهنغيا الاضطهاد الأحمر.. فلم وثائقي..
  • في أقل من دقيقتين.. الدكتور مهدي قاضي "رحمه الله"..
  • سأظل أرقب رداً لا يوافيني!
  • موكب السحر..
  • في ركاب النور..
  • أحببت يا مهدي أمتك..
  • يا واعظاً بالسمت يا مهدي..
  • أبا عمرٍ نعمى لروحك مرقدا..
  • ما كان سراً في حياتك خافيا..
  • بطاقة: كلمات خالدة.. د. مهدي قاضي رحمه الله..
  • رحم الله الدكتور مهدي قاضي..
  • بابا شيلني يا بابا صرخات طفل تقطعت اطرافة بصواريخ روسيا التي تساقطت علي ريف ادلب اليوم لكن الأب عجر
  • مرئي | واقع الأمة .. الحقيقة المرة والوهم المريح | الشيخ / محمد راتب النابلسي
  • بطاقة: عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس..
  • يا أساتذتنا في السياسة .. ذكرونا مراراً وتكراراً بهذا الجانب ( دقيقة ونصف )
  • بطاقة: لا يكفيك أن تقف..
  • أجيالنا في خطر (١).. مبروك الصيعري..
  • مرئي: واقع الأمة .. الداء والدواء | لمجموعة من المشايخ والدعاة |
  • مرئي: نجنود الاحتلال يُعدمون اليوم الفتى قصي العمور (17 عاماً) ثم يسحلونه بكل همجيّة!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    متفرقات
    الرئيسية > متفرقات >
    لماذا إذاً نشتكي الفقر؟!
    أميمة الجابر / موقع المسلم
    06 صفر, 1439

    ضاعت البسمات من وجوه الكثيرين، وامتلأت العيون حيرة، وانشغلت العقول فكرا، فقد كثرت الأعباء، وزادت الضغوط، وتوالت المتطلبات وأصبحت الحياة هما على هم.

    الكل يخشى الغد ويحمد الله عندما يرحل يوم وينتهي بمسئولياته!

    لقد قلت الموارد، واشتكي الآباء الفقر، فيا ترى لماذا إذن اشتكوا الفقر؟!

    عادة ما يشكو المرء الفقر عندما يعجز عن تلبية ما يحتاج حاجة ماسة، فيستشعر به، وهذا الشعور من أشد وأقسى المشاعر على العائل..

    لكن الحقيقة أن هناك مشاركة عميقة من الجميع في أسباب فقره، بل قد يكون الشخص ذاته سببا في فقر نفسه..

    فالتقصير في الاستغفار والتوبة مع التلبس بالذنوب سبب من أسباب المعاناة، فالاستغفارسبب في زيادة الرزق، يقول سبحانه "فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا"

    والذنوب تتراكم على المرء فتهلكه، والرجل يحرم الرزق بالذنب يصيبه

    والقبول بالربا يمحق بركة المال، إذ يقول تعالي "يمحق الله الربا"، قال البغوي: أَيْ: يَنْقُصُهُ وَيُهْلِكُهُ وَيَذْهَبُ بِبَرَكَتِهِ.

    والغش في السلعة سبب من أسباب المحق والأزمات، إذ يتكسب صاحبه من حرام، والحرام لايبارك فيه.

    وعدم إتقان العمل سبب آخر، فإن المهمل في عمله يؤذن الناس بالبعد عنه ويدعوهم للنفور منه، فهل سيطلبك الناس لعمل يخصهم إذا وجدوا عملك غير متقن؟!

    والإسراف في النفقة سبب من أسباب الفقر أيضاً، فالاعتدال والوسطية خير وحكمة، كما أن الادخار سلوك راشد لأوقات الأزمات، بشرط ألا يمنع من زكاة أو صدقة أو بر.

    بل إن الكسل والقعود والخمول والاعتماد على الغير في قضاء المطالب، والتأجيل والتسويف، سبب آخر من أسباب العوز والحاجة، فقد تعوذ النبي صلى الله عليه وسلم من تلك الصفات "اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن وأعوذ بك من العجز والكسل.." رواه البخاري

    واليأس و عدم إحسان الظن بالله تعالي سبب من أسباب العوز، فإذا كنت تخشي الفقر وتحب أن رزقك يزيد، عليك أن تطمئن بأن الله تعالي هو الرزاق يضمن لك رزقك، وقد تكفل سبحانه بتوفير الرزق لعباده أجمعين يسوقه إليهم في قوله تعالى:"وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقها".

    على الجانب الآخر فإن هناك أبواباً كثيرة هي أيضا أسباب في بركة الرزق وزيادته:

    فتقوى الله تعالى، سبب عظيم في البركة والرزق، يقول تعالى "ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب"

    وصلة الأرحام تكثر الرزق، وتبارك في العمر لقوله صلى الله عليه و سلم: "من أحب أن يُبسط له في رزقه ويُنسأ له في أثره فليصل رحمه" متفق عليه.

    فقطع الرحم يمنع الرزق ويصيب صاحبها بالهم والغم وينزع البركة من ماله.

    إن الأرزاق مقسمة من عند الله تعالى ولكنها تتفاوت بتفاوت ما قدر لكل امرئ، ومعلقة بأسباب وأساليب السعي للحصول عليها، فالرزق مضمون لمن يسعى، يقول تعالى: "هو الذي جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه وإليه النشور"

    فاجتهد، ولا تتواكل، بل توكل على الله وخذ بالأسباب وكن مثل الطير كما وصفها النبي صلي الله عليه و سلم: "لو أنكم تتوكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدوا خماصا وتعود بطانا" اخرجه مسلم

    وكن من الشاكرين الحامدين فقد قال سبحانه: "لئن شكرتم لأزيدنكم"

    تصدق ولو بالقليل إن استطعت، فما نقص مال من صدقة.

    فإذا افتقدت كثرة المال يوما، فانظر إلى صحتك واحمد الله، وإذا افتقدتهما فانظر لأولادك تجدهم في خير عن غيرهم، وإن افتقدت الثلاثة، فأنظر لأهلك وسكنك، واحمد الله على كل هذا الخير.

    وإذا افتقدت كل ما سبق فانظر إلى نعمته عليك من سمع وبصر وكلام وحركة، وأعظم ذلك كله نعمة العبودية وقدرتك على العبادة والشكر والذكر.. بل إنه صلى الله عليه وسلم لم يعتبر الغنى أبداً غنى المال، قال:"ليس الغنى عن كثرة العرض إنما الغنى غنى النفس" أخرجه مسلم

    أفبعد كل هذه النعم، يوجد منا أحد فقير؟!

    عدد المشاهدات: 855


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 30 ربيع الأول, 1439
    Skip Navigation Links
  • تربية الأولاد (وكان يأمر أهله بالصلاة) | أ. د. عبدالله بن عمر السحيباني..
  • كاريكاتير: اعتقال الطفل الجنيدي..
  • ليكن خُلُقك القرآن | د. عبدالرحمن الشهري..
  • وماذا بعد الغضب الإسلامي بشأن القدس؟
  • متى الساعة؟ | د. محمد الدويش..
  • إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون..
  • الناجحون في الحياة..
  • خطوات نحو النور..
  • وصفة لذوي القلوب الحيّة..
  • عاجزون أمام الزلازل!!
  • (مقاطع) بين الحسنات والسيئات..
  • مخالفات النساء..
  • (مرئي) في مؤتمر (كيف نهزم الإسلام) حضره ضباط استخبارات ويهود ونصارى كان من خططهم: وضع أشخاص ودعمهم لتغيير تفسير القرآن والأحاديث وإسقاط أقوال العلماء..
  • اعتزاز المسلم بدينه وإيمانه | د. عبدالرحمن المحمود..
  • عباد الرحمن.. أوصاف لازمة | أ.د. ناصر بن سليمان العمر.. (مقطع)
  • أخطاء في حياة النبلاء..
  • مائة عام على وعد بلفور والقادم أخطر..
  • هل تريد أن يختم لك بخير؟ | أ.د.عمر المقبل |مقطع قصير|..
  • لماذا إذاً نشتكي الفقر؟!
  • من معاني الرجوع إليه..
  • حقوق المرأة في الإسلام.. مجموعة تغريدات الشيخ محمد بن الشيبة الشهري..
  • التنشئة الاجتماعية وصناعة المشاعر..
  • وأدخلناهم في رحمتنا..
  • أيها الناعقون إلى متى؟
  • مما يميز المؤمن من المنافق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. د. محمد الهبدان..
  • ما الذي يدفع الآمر بالمعروف والنهي لفعله.. د. محمد الهبدان..
  • مرئي: مسؤول هولندي.. يوضح أن مشكلتهم الإسلام.. (رسالة لكل الأمة وليست لتركيا فقط)..
  • هذا الخبر استوقفني.. متى نشكر النعم؟!
  • نداء لكل من أسرف على نفسه || الشيخ عبد المحسن الأحمد.. (مقطع)
  • هل أنت مستعد لهذا السؤال؟!.. د. محمد الهبدان.. (مقطع)
  • كل ما حولك يتجدد فهل أنت حريص على تجديد إيمانك؟! د. محمد الهبدان..
  • الممانعة المجتمعية و أثرها في النهي عن المنكر | د.محمد السعيدي..
      المزيد
      التصنيف: